التخطي إلى المحتوى
أهل الوفا، فيلم لبناني يحمل أحداث المقاومة في زمن الأحتلال
مسلسل أهل الوفا

مسلسل أهل الوفا، فيلم لبناني يحمل أحداث المقاومة في زمن الأحتلال

قام المخرج الكبير السوري نجدت أنزور بعمل أكبر ملحمة من ملاحم المقاومة اللبنانية في مسلسل يدعى أهل الوفا، وذلك كان من إنتاج الجمعية اللبنانية للفنون، حيث تدور أحداث هذا الفيلم الذي أثار إعجاب الجمهور وذلك عندما تم عرضه في دور السينما يوم الثلاثاء الماضي، حيث يروي هذا الفيلم حكاية من ذاكرة المقاومة مقتبسة من قصة واقعية والتي حدثت بكل أسى وبأس خلال فترة الاحتلال الاسرائيلي لجنوب لبنان قبل الانسحاب تحت وطأة ضربات حزب الله في أيار (مايو) العام 2000.

 

وتجري أحداث الفيلم العام 1994 وذلك حين قيام المقاومة باتخاذ قرار بتنفيذ عملية نوعية في منطقة تسيطر عليها قوات الاحتلال الإسرائيلي بشكل محكم. وعلى الرغم من التحسب لكل الاحتمالات تحدث مفاجأة ميدانية غير متوقعة كادت تفشل العملية برمتها.

 

كتب سيناريو وحوار الفيلم السوري فتح الله عمر ووضع المخرج أنزور تعديلاته من أجل لغة سينمائية خاصة به.

 

وتدور أحداث الفيلم حول كيفية تصرف القائد الميداني للعملية، وتفاعل سكان المنطقة معه ومساعدته في حبكة مليئة بالمؤثرات والخدع البصرية والتفجيرات نفذها فريق أجنبي.

 

وقال أنزور بعد العرض إن الفيلم “تجربة جديدة عن العمليات النوعية التي قامت بها المقاومة الإسلامية في جنوب لبنان…على مستوى الدراما العربية لم يسبق أن تطرقنا إلى هذه الأمور أبدا، والمقاومة تستحق فعلا أن تجسد وتخلد هذه اللحظات العظيمة من خلال أفلام، ومن خلال أفلام تلفزيونية وسينمائية ومسلسلات.”

 

وأضاف “مقلون جدا في تناول هذه المواضيع لأسباب كثيرة معروفة سياسيا، منها رفض معظم المحطات العربية للحديث عن هذا الشيء، وكأن الإرهاب أصبح سمة المقاومة مع أنها حق مشروع لكل شعب”.

 

وقال “نحن من هذا المنطلق كفنانين باستطاعتنا أن ندخل في هذا المجال، ونبدأ نعمل ذاكرة للمقاومة … لعلنا نفي هذه المقاومة جزءا يسيرا من حقها”.

 

عمل فريد من نوعه، يؤكد على وجوب المقاومة للتخلص مع الاحتلال أياً كان نوعه، ولكن بشرط ان يكون هناك اتحاد بين عناصر المقاومة وأفراد المجتمع ككل، وذلك لأن دائماً يوجد في الاتحاد قوة، والمقاومة بحاجة أن تكون متحدة حتى تقضي على الاحتلال وأن تصبح بلاده ناعمة بالسلام والأمن.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *