بكاء رجل الأعمال عبد الله العثيم وقت سرد قصة كفاحة ووصول ثروتة إلى 10 مليارات

0

رجل الأعمال عبد الله العثيم، توفى والده وهو في عمر صغير وكانت ثورة والده حينها 17 مليون وبعد وفاة والدة بعشرة سنوات كافخ عبدالله في هذه الفترة حتى وصلت إلى 62 مليون وظل في تطور كبير حتى وصلت في عام 1416 إلى 260 مليون ولكن اليوم بعد كفاح طويل دام لسنوات وصل إجمال الثروة إلى 10 مليار.

 رجل الأعمال عبد الله العثيم

شاب بدأ حياته العملية في عمر صغير للحفاظ على صروة والدة، ومر بالعديد من الأزمات منهم قيامه بفتح عدة شركات وكانت النتيجة الفشل وكان معة عدد من الشركاء  وكذلك وضح أن أخية عبد العزيز انسحب من مجال التجارة في المواد الغذائية وقام بالتجارة في الدهب ولكن نظرًا لصغر السن وقلة الحيلة خسر عبد العزيز مبالغ كبيرة للغاية وقال إنه ترك مدرستة في عمر صغير جدًا وليعمل في التجارة مع والدة ولكن بعد فترة من الوقت قام والدة بعمل عقد شركة بينهم ليعبر له عن المسئولية التي تلاحقة وفي البداية أعطى له والدة 1000 ريال

عد الله العثيم في لقاء على قناة روتانا خليجية

ظهر رجل الأعمال عبد الله العثيم في آحد برامج قناة روتانا خليجية وقال إنه قام  بمقاطعة المنتجات التركية رغبتًا في إرضاء العملاء بدون وجود قوانين تنص على ذلك وكان أقوى مثال له حينما تم مقاطعة المنتجات الدنماركية وقال أنه كيف أن يقوم بعمل تسويق وبيع لمنتجاتهم في أسواقنا وهم يقومون بسب الرسول صلى الله عليه وسلم ، وأوضح أن دورة كمنظمة تلبية إحتياجات العملاء أيًا كانت لأنه أهم أسباب النجاح وأكد على أن قرارة لمقاطعة المنتجات التركية والدنماركية رغبتًا منه بدون فرض قوانين عليه.

اقرأ أيضًا:تابع أخبار (سقيا الإمارات) تواصل المبادرات الإنسانية للمجتمع الإماراتي في 2021

Leave A Reply

Your email address will not be published.