تصريحات نارية من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بسبب سد النهضة 2021

0

في تصريحات وصفت بأنها الأكثر حدة منذ تفجير أزمة سد النهضة، أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قبل يومين أن أحد لن يستطيع أخذ نقطة مياه واحدة من مصر، مشددًا على ” ذراع مصر طويلة وقادرة على مواجهة أي تهديد” وأن المساس بالمياه خط أحمر، وسيؤثر على استقرار المنطقة بالكامل.

سد النهضة
سد النهضة

لماذا تصريحات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قوية؟

للإجابة على هذا التساؤل أكد خبراء مصريون لموقع صفحة نيوز أن ملء الثاني لسد النهضة الذي تعتزم اثيوبيا البدء فيه سيسبب أضرار كبيرة غير قابلة للاحتمال بل قد يسبب خطورة أكبر على جسم السد ما يهدد بانهياره، وبالتالي إغراق مساحات كبيرة من السودان وإثيوبيا.

وقال عبد الفتاح مطاع، الرئيس الأسبق لقطاع مياه النيل بوزارة الموارد المائية المصرية ومستشار وزير الري الأسبق إن البلدين مصر والسودان عندما وقعتا على اتفاق مبدئ مع اثيوبيا كان المقصود أن هناك اشتراك لاستفادة اثيوبيا من السد في توليد الكهرباء وشرط أن يكون هناك اتفاقية قانونية ملزمة بعمليات الملء، بعيدًا عن موافقة البلدين مصر والسودان.

سد النهضة
سد النهضة

ما أكبر خطر يهدده سد النهضة؟

تكشف عمليات ملء سد النهضة أنها تحتاج إلى 13 ونصف مليار متر مكعب من المياه، وفي حال بدأت اثيوبيا في تخزين تلك الكمية كما هو متوقع اعتبارًا من ويوليو القادم دون اتفاق وتنسيق مع الشودان ومصر فإن السدود السودانية ستتاثر وتعرض البلاد لمخاطر عديدة في الكهرباء والزراعة.

مشير إلي ضرورة تنسيق أديس أبابا مع الخرطوم واخطارها عديدة على الكهرباء والزراعة لبدء عملية ملء الخزان، لكي تتمكن من اتخاذ احتياطاتها وتدابيرها لمواجهة الأزمات المتوقعة من الملء الثاني، والجدير بالذكر إن سد النهضة لم يتحمل تخزين وملء المياه لأنه لا يستطيع أن يخزن كل تلك الكمية ، الأمر الذي يعرض السودان للفضيانات و الأنهيار.

كما يمكنك قراءة ومتابعة المزيد عن أسعار تذاكر المتحف القومي بعد إتمام موكب المومياوات الملكية يوم السبت 3 أبريل 2021

Leave A Reply

Your email address will not be published.