التخطي إلى المحتوى
طائر الحب، مسلسل يعود قصته إلى مطلع القرن العشرين، أحداث رائعة بإنتظاركم
مسلسل طائر الحب

قصة ظريفة وغريبة في نفس الوقت، تدور في مسلسل طائر الحب، حيث أحداث القصة تدور حول فتاة تدعى فريدة، تموت أمها متسممة وهي طفلة صغيرة، ويكون والدها يعمل ضابط في الجيش التركي، يتركها عند خالاتها في القرية لكي يذهب إلى عمله ووعدها بأنه سوف يعود مرة أخرى لكي يراها، ولكنه لا يعود أبداً، تكبر الطفلة فريدة تعيش مراهقتها بالتنقل بين القرية في الصيف، وبين المدرسة خلال فصل الشتاء، فكانت تدرس في مدرسة داخلية وتبقى فيها إلى أن ينتهي الفصل الدراسي، وتعود أدراجها إلى القرية في الصيف تزور خالتها، كانت تلقب ب طائر النمنمة، وكان هذا اللقب غير محمود لفتاة مسلمة في ذلك الوقت، حيث تعود القصة إلى رواية في مطلع القرن العشرين وتحديدا عام 1922. تدور عن الامبراطورية العثمانية التي على وشك الانهيار.

 

يقوم بخبطة فريدة كامرون، وكانت تحبه حباً شديداً، ولكن تتركه قبل ليلة العرس بيوم، لماذا يا ترى؟!

 

تترك فريد كامرون خطيبها قبل ليلة من زفافهما رغم حبها الشديد له، لاكتشافها عدم ولائه وخيانته لها. لذلك تهرب من البيت وتذهب للعمل كمدرسة بأنطاليا رغم حبها الشديد لكامران. أجبرت على التنقل من بلدة إلى بلدة مرات عدة خلال الثلاث سنوات الأولي من عملها كمعلمة بسبب عدم كفاءة المسؤولين وخبث زملائها والاهتمام الغير مرغوب به من الرجال لجمالها وروحها المرحة. في تلك الأثناء، تقوم بتبني طفلة اسمها مونيزا (مونيسا) ويصلها أن حبيبها كامران قد تزوج الفتاة التي خانها معها.

تتطور علاقة صداقة بين فريدة وبين خير الله بيك، دكتور وجندي سابق بالجيش (رجل كبير السن) يعاملها كابنته. بنهاية تلك السنوات الثلاث، تموت مونيسا وتجبر فريدة علي ترك عملها وتتزوج الدكتور لتوقف الاشاعات التي تدور حول سمعتها وتصرفاتها الغير لائقة. بعد مرور بعض الأعوام تعود إلى بلدتها لتزور إحدى خالاتها وابنة خالتها موجان. فتجد كامران مترمل ومعه طفل صغير. لم يستطع أن ينسي فريدة ويتألم بشدة لخيانته لها ويعترف أنه تزوج تلك المرأة فقط لسماعه ان فريدة واقعة بحب رجل أخر. قبل ليلة من رحيلها تخبر فريدة ابنة خالتها أن زواجها من الدكتور لم يتم وأنه مات مؤخراً. تقول لها أن الدكتور حثها على أحياء روابطها بعائلتها مرة أخرى. وتعطي ظرف لموجان. موجان تأخذ الظرف لكامران الذي يكتشف أن الظرف به مذكرات فريدة ويكتشف أن فريدة مازالت تحبه ويخطط للزواج بها في اليوم التالي دون علمها. تنتهي الرواية بعودة كامران فريدة مرة أخري واعترافه بخيانته لها وندمه على ما فعل واعترافه بأنه لا يزال يحبها.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *