أحداث غزوة بدر التي  توافق اليوم 17 من رمضان

0

غزوة بدر وقعت في يوم 17 من رمضان ولذلك أصبحت أكثر بحثُا على مواقع التواصل الاجتماعي ومحركات البحث وكانت الغزوة بين كلا من المسلمين وبين قبيلة قريش بقيادة (عمرو القرشي) وهي أول غزوة قتاليه وأول معارك الإسلام ، وسميت بغزوة بدر نسبتًا إلى المكان الذي حدثت فيه المعركة ويقع بين المدينة ومكة ونسبة إلى الرجل الذي قام بحفر البئر  .

أسباب غزوة بدر

هناك عدة أسباب لقيام غزوة بدر منها رغبت المسلمين في الاستقرار في المدينة المنورة لتكون مدينة إسلامية ولكن لا تتم هذه الفكرة وذلك بسبب وجود عدد كبير من المشركين ومن قبيله قريش يعيشون معهم ويقاتلون في المسلمين وفي ذلك الوقت كان الإسلام يمنع القتال ومن ثم تم السماح بالقتال ولكن في سبيل الله كان الرسول أكثر الناس مشورة إلى أهله وأصحابة وكان خيردليل على ذلك هو غزوة بدر  حينما علم الرسول بمرور قبيله قريش فقعد جلسة مشورى كانت بينه وبين أصدقاءة فأيدة جميعهم وكان أولهم أبو بكر الصديق ثم عمر بن الخطاب ثم الزبير بن العوام وقال جميعهم إننا معك يارسول الله أينما ترغب فسر على بركة الله.

ثم خرج الرسول ومعة عدد من الرجال يصل إلى ثلمائة وأكثر  ومعهم بعيرًا وفرسان وكان لمهاجمة قبيلة قريش وكان أول شخص في الغزوة هو الزبير ومقداد بن الأسود، وكانت هذه الغزوة تمثل ضربة قوية لقبيلة قريش  وكانت نتيجة الغزوة هي نصر المسلمين جميعًا وقد هزمت قبيلة قريش هزيمة ساحقة وسمي يوم نتيجة الغزوة بيوم الفرقان وذلك لأن تم في ذلك اليوم التفرقة بين الباطل وبين الحق وهذه الغزوة مثالًا واضحًا لأن المشورة من أهم أسباب النجاح.

اقرأ أيضًا:عادات وتقاليد الدول العربية في الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف

Leave A Reply

Your email address will not be published.