التخطي إلى المحتوى
هل تنتهي الأزمة بين الفنان المصري تامر عاشور والمنتجة السابقة سارة الطباخ ؟!

مصر / صفحة نيوز :

الأزمة تعود من جديد بين الفنان المصري تامر عاشور ومنتجة أعماله السابقة سارة الطباخ

ما زالت الأزمة  بين الفنان المصري ​تامر عاشور​ ومنتجة أعماله السابقة ​سارة الطباخ​،متواصلة ، عقب أن تقدم عاشور برفع شكوى ضدّها إلى نقابة الموسيقيين المصريين يوجه فيها اتهاما للطباخ باخلالها  ببنود العقد الذي تم ابرامه بينهما،حيث همت  الطباخ برفع شكوى أيضا  ضد عاشور للنقابة على ان تتبعها برفع دعوى قضائية.

تامر عاشور يتخذ قرارا بالصمت على موضوع المنتجة سارة الطباخ

ونشر تامر عاشور على حسابه  الشخصي على أحد مواقع التواصل الإجتماعي ، أنه على قناعة تامة بأن من لا يملك صوت، يصبح له صوت عندما يتحدث عنه من يملك هذا الصوت، لهذا أقدم عاشور على اتخاذ قرار بالصمت  وعدم التعليق على موضوع المنتجة،والمسؤول عن فناني مصر هي نقابة المهن الموسيقية،واختتم حديثه بالقول:” وشكراً”

خلاف حاد بين سارة الطباخ والفنان محمد الشرنوبي

وفي ذات السياق ،سبق وأن وقعت سارة الطباخ في خلاف حاد مع الفنان المصري محمد الشرنوبي، وجرى التوصل إلى مرحلة حسمه خلال الأيام الماضية، وتواجه اليوم خلافاً جديداً مع تامر عاشور لعدم إلتزامها بالبنود المتفق عليها.

جدير بالذكر ، أن عملت سارة الطباخ، في مجال التسويق والعلاقات العامة والاتصالات، في عدة شركات إعلامية كبرى، منها روتانا للصوتيات والمرئيات، وقناة الحياة، وقناة النهار، ثم انتقلت للتسويق في السوق العقاري بانضمامها إلى ” المعمار جروب – ماونتن فيو”.

عملت”الطباخ” أيضًا كمستشارة فنية وإعلامية لعدد من النجوم الكبار، مثل عمرو دياب وشيرين عبد الوهاب، بحسب تصريحها في أحد الحوارات الصحفية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *